مجلس الشيوخ يدرس المساعدات الطارئة للشركات

C-9 وزيرة المالية الفيدرالية تقدم مشروع قانون

يقوم مجلس الشيوخ حاليا بدراسة أحدث الإجراءات الفيدرالية للشركات المتضررة من الوباء .


اذ  استمعت لجنة في المجلس اليوم الخميس إلى وزيرة المالية "كريستيا فريلاند" Chrystia-Freeland بشأن مشروع قانون C-9. 

 

علما ان مجلس العموم كان قد تبنى هذا المشروع بشكل سريع يوم الجمعة الماضي.

 

علما ان C-9 من شأنه ان يمدد  إعانة الأجور حتى يونيو 2021.


 ويفتح مشروع القانون أيضًا الباب على المساعدة في الإيجار التجاري.

 

اذ يتطلب الإجراء الذي تم عرضه هذا الربيع من المالك تقديم طلب للحصول على مساعدة من الحكومة الفيدرالية وخفض إيجار التاجر وفقًا لذلك.


كما يمكن  للمستأجر طلب منحة الإيجار الطارئة الكندية الجديدة ، التي قدمتها C-9.

 

سيغطي ما يصل إلى 65 ٪ من التكاليف الثابتة للشركات التي عانت من انخفاض في دخلها بسبب الوباء.


كما سيتم تقديم مساعدة إضافية بنسبة 25٪ للشركات التي تأمر السلطات الصحية بإغلاقها.

 

جدير بالذكر انه وبمجرد أن يتم تمرير C-9  من قبل مجلس الشيوخ ويصبح قانونًا ، ستتمكن الشركات من التقدم بطلب للحصول على مساعدة الإيجار بأثر رجعي حتى 27 سبتمبر.

 

و قبل شهادة فريلاند ، استمعت لجنة مجلس الشيوخ لممثلي الاتحاد الكندي للأعمال المستقلة ومطاعم كندا.


اذ  وصف "دان كيلي" Dan-Kelly، رئيس الاتحاد  الوضع بشبه الكارثي للشركات الصغيرة، اذ وعلى سبيل المثال , فإن ثلث الشركات الصغيرة إما مغلقة كليًا أو جزئيًا.


 وفي استطلاعات الرأي الفيدرالية ، أفادت 29٪ فقط من الشركات الصغيرة أن مستوى الدخل يساوي ما كانت عليه قبل الوباء.

المصدر: صحيفة لابريس
 

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • Allowed HTML tags: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • Lines and paragraphs break automatically.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.

Restricted HTML

  • Allowed HTML tags: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • Lines and paragraphs break automatically.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.

للحصول على آخر الأخبار في بريدك الإلكتروني